Available languages:
عمل جريء من أجل الإنسانية المشتركة
13 May 2016 -  يمر العالم بمنعطف حرج. وصلت المعاناة البشرية إلى أعلى مستوياتها منذ الحرب العالمية الثانية. وفي ظل هذه الأوضاع، وللمرة الأولى في تاريخ الأمم المتحدة، دعا الأمين العام بان كي-مون إلى عقد القمة العالمية للعمل الإنساني. br>
> في الثالث والعشرين والرابع والعشرين من مايو/أيار 2016 يجتمع قادة العالم في إسطنبول لاتخاذ موقف حاسم من أجل الإنسانية المشتركة، والعمل لمنع المعاناة البشرية والحد منها.

يجتمع العالم لإعلان التعهدات والالتزام بالعمل الحاسم لدعم المسؤوليات الخمس الجوهرية في أجندة العمل الإنساني، وهي:
منع الصراعات وإنهاؤها
احترام قواعد الحرب
عدم التخلي عن أحد
العمل بأسلوب مختلف لإنهاء العوز
الاستثمار في البشرية

للتعرف على المزيد عن هذا الحدث التاريخي زوروا موقعنا على الإنترنت.
http://www.bit.ly/WHS_AR
Recent Video On Demand