Available languages:
UN Commission of Inquiry on Syria on the effects of COVID-19
30 Mar 2020 -  Video message by Hanny Megally, Member of the Independent International Commission of Inquiry on the Syrian Arab Republic, on the effects of COVID-19 in Syria:
لقد تم الإبلاغ عن أول حالات فيروس كورونا المستجد في سوريا.
وبالنسبة لملايين السوريين، تمثل الجائحة العالمية تهديدًا بالتعرض لأوجه جديدة من المعاناة لسكانٍ يعانون أصلاً من أشكال عصية على الاستيعاب من الصعوبات والانتهاكات والحرمان .
فقد ضعُف نظام الرعاية الصحية إلى حدٍ كبير بعد ما يقارب تسع سنوات من الحرب. وتعرض الممرضون والأطباء للاعتداء أو الاعتقال أو الاختفاء من قبل جميع أطراف النزاع، بينما استهدفت القوات الموالية للحكومة المرافق الطبية بشكلٍ منهجي. وغادر البلاد 70٪ من العاملين في مجال الصحة.
وقام أكثر من 6 ملايين ونصف شخص بالنزوح داخلياً. ويعيش مليون ونصف مدني، معظمهم من النساء والأطفال، في العراء أو في خيمٍ مكتظة على طول الحدود السورية-التركية في إدلب - مع نُدرة سُبل الوصول إلى المياه النظيفة. ولا يزال الآلاف محتجزين دون إمكانية الحصول على الرعاية الطبية، بما في ذلك 70 ألف امرأة وطفل في مخيم الهول.
كان المعتقلون يموتون قبل هذا الوباء - بسبب التعذيب أو الضرب أو نقص الرعاية الطبية أو الظروف اللاإنسانية. ولكن الآن ليس وقت الحيرة. حان الوقت الآن للقيام بما يلي: أوقفوا القتال - يجب على جميع الأطراف الالتزام بوقف فوري لإطلاق النار الذي يجب أن يبقى ساريًا. دعوا المساعدات تتدفق بحرية – من دون إعاقة. توقفوا عن استخدام العقوبات التي تعرقل الاستجابة للأزمة. أطلقوا سراح جميع المحتجزين تعسفاً – بالإضافة إلى الأطفال والمسنين والمعوقين والعجزة.
لقد حان وقت العمل الآن. نحن نحث جميع الجهات الفاعلة في الصراع السوري والمجتمع الدولي بأسره على بذل كل ما في وسعهم لحماية الأشخاص الأكثر ضعفاً من هذه الآفة.
Open Video Category