Available languages:
رسالة بمناسبة اليوم العالمي لمكافحة التصحر
11 Jun 2019 - 
يعد التصحر وتدهور الأراضي والجفاف من التهديدات الكبرى التي تؤثر في حياة الملايين من الناس في أرجاء العالم، ولا سيما منهم النساء والأطفال.

وقبل خمسة وعشرين عاما، اعتمد ١٩٧ طرفا اتفاقية تاريخية تهدف إلى اتخاذ إجراءات على الصعيد العالمي.
لكن ما زال يتعين القيام بالكثير.
ففي كل عام، يفقد العالم ٢٤ بليون طن من التربة الخصبة.
ويؤدي تدهور الأراضي الجافة إلى خفض الناتج المحلي الإجمالي الوطني في البلدان النامية بنسبة تصل إلى ٨ في المائة سنويا.
ويجب علينا العمل على وجه الاستعجال من أجل تغيير هذه الاتجاهات.
فحماية الأراضي واستصلاحها واستغلالها بشكل أفضل يمكن أن يسهم في الحد من الهجرة القسرية وتحسين الأمن الغذائي وحفز النمو الاقتصادي، ويمكن أن يساعدنا أيضا في التصدي لحالة الطوارئ التي يشهدها المناخ العالمي.
فلنعترف، ونحن نحتفي بهذا اليوم العالمي، بحتمية مكافحة التصحر في إطار جهودنا الرامية إلى تحقيق أهداف التنمية المستدامة.
Recent Video On Demand