Select audio language from icon on Player
أنطونيو غوتيريش (الأمين العام للأمم المتحدة) في اليوم العالمي لمكافحة التصحر والجفاف
17 Jun 2021 -  فالتنوع البيولوجي آخذ في الانحسار، وتركيزات غازات الدفيئة آخذة في الزيادة، ويمكن العثور على آثار تلوثنا في أبعد الجزر وعلى أعلى القمم. وإننا بحاجة إلى أن نتصالح مع الطبيعة. فالأرض يمكن أن تكون حليفنا الأكبر. لكنها تعاني. ويؤدي تدهور الأراضي الناجم عن تغير المناخ والتوسع في الزراعة والمدن والهياكل الأساسية إلى تقويض رفاه 3,2 بلايين شخص. وهو يضر بالتنوع البيولوجي ويتيح ظهور أمراض معدية، مثل كوفيد-19. ومن شأن استصلاح الأراضي المتدهورة أن يزيل الكربون من الغلاف الجوي. ومن شأنه أن يساعد المجتمعات الضعيفة على التكيف مع تغير المناخ. ويمكن أن يولد إنتاجا زراعيا سنويا إضافيا بقيمة 1,4 تريليون دولار. وأهم محاسن استصلاح الأراضي أنه عملية بسيطة وغير مكلفة ومتاحة للجميع. وهي واحدة من أكثر الطرق ديمقراطية ومواتاة للفقراء لتسريع التقدم نحو تحقيق أهداف التنمية المستدامة. ويصادف هذا العام بداية عقد الأمم المتحدة لإصلاح النظم الإيكولوجية. وفي هذا اليوم الدولي، دعونا نجعل صحة الأراضي أساسية في جميع خططنا.
Open Video Category